استقبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بمكتبه ، رئيس مجلس إدارة غرفة جازان المستشار أحمد أبوهادي، وأعضاء المجلس المهندس أحمد ضايحي والدكتورة رقيا علوان والأستاذ مرعي حكمي والأمين العام للغرفة الدكتور ماجد الجوهري وعدد من الجهاز التنفيذي بالغرفة وتسلم سموه خلال الاستقبال ، التقرير الختامي لمنتدى جازان للاستثمار2023 في نسخته الأولى، مستمعاً إلى شرح وافٍ عن أهم المخرجات والتوصيات التي انبثقت عن المنتدى وهدفت في مجملها إلى الترويج لبيئة الاستثمار في المنطقة، ورفع مستوى الشراكات الإستراتيجية، وإطلاق المبادرات والمشروعات الاستثمارية تحت مظلة الغرفة.

وأشاد سموه بجهود غرفة جازان التي أثمرت في نجاح تنظيم المنتدى الأول من نوعه بالمنطقة ، وما قدمته من إسهامات في مجال تعزيز بناء اقتصاد حيوي مستدام ، والتعريف بالمزايا النسبية التي تتمتع بها منطقة جازان وما تزخر به من مقومات وفرص استثمارية وإمكانات واعدة، مثمناً دور غرفة جازان في تعزيز بيئة الأعمال ودعم الاقتصاد الوطني لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

بدوره ، ثمّن رئيس مجلس الغرفة والأمين العام، توجيهات سمو الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز التي كان لها أبلغ الأثر في نجاح فعاليات المنتدى ، وكل ما من شأنه جلب الاستثمارات المحلية والعالمية لتعزيز والاقتصاد والنمو بمنطقة جازان.

حضر الاستقبال وكيل الإمارة للشؤون التنموية الدكتور عيسى البناوي.

 

 

wpChatIcon